bac-menu-icon

مجموعة للعمارة في لبنان


“لا يقوم تعاون من دون سياسة”، وإذ يساهم العاملون والعاملات في مجالات الهندسة المعمارية والتخطيط المدني في التنسيق الفنّي للمدينة، اختارت مجموعة للعمارة في لبنان (CAL)، أن تكون تلبيتها لدعوة مركز بيروت للفن في الإضاءة على نقائض التعاون في المشاريع المدنية الواسعة النطاق التي لم تبصر النور. لم تُنفذ هذه المشاريع التي جرى التخطيط لها في بيروت لأسباب عديدة أبرزها غياب التعاون بين المساهمين من صانعي القرار، والجهات الفاعلة في الدولة، وصولًا إلى الشركات الخاصة. تسعى مجموعة للعمارة في لبنان في هذه المساهمة لتسليط الضوء على الآثار التي كانت ستحملها هذه المشاريع الواسعة اجتماعيًا، واقتصاديًا، والتغيرات السياسية والمدنية التي كانت ستنبثق عنها في المدينة.

تَعزَز نقص التعاون في المشاريع ذات التوجه الاجتماعي في فترة ما بعد الحرب بسبب التوترات الطائفية والأجندات النيوليبرالية الشرسة التي رسخ دعائمها أمراء الحرب، وقد أدى هذا الاضمحلال التعاوني إلى شلل كامل في العملية الديمقراطية ومؤسسات الدولة، كما أحبط هذا التقاعس كل محاولات تدعيم البلاد وإرساء الإصلاحات اللازمة لضمان السلام والتطور الاجتماعيين.
فتحت الانتفاضة التي قامت ضد النظام الحالي عام ٢٠١٩ أبوابًا جديدة لإعادة التفكير في ممارسات الدولة، ولتعزيز التعاون وتطوير ممارسات تشاركية بين الدولة ومواطنيها.

١- المخطط الرئيسي لبيروت وضواحيها، ١٩٦٣. ميشيل ايكوشار.
٢- المخطط العام لمشروع أليسار، بيروت لبنان، أواخر التسعينات.
٣- دراسة سوفياتية لمخطط نقل عام في بيروت يعود لعام ١٩٦٨.”

مجموعة للعمارة في لبنان (CAL) هي جمعية غير ربحية تأسست عام ٢٠١٩، وقد تم تسجيلها في بيروت. تهدف المجموعة لخلق منصة متعددة التخصصات للنقاش بين مجالات العمارة والتصميم والتخطيط المدني والإنسانيّات.

تكليفات صغيرة #٥: أن نحافظ – مجموعة للعمارة في لبنان – المخطط الرئيسي لبيروت وضواحيها، ١٩٦٣. ميشيل ايكوشار
تكليفات صغيرة #٥: أن نحافظ – مجموعة للعمارة في لبنان – المخطط العام لمشروع أليسار، بيروت لبنان، أواخر التسعينات
تكليفات صغيرة #٥: أن نحافظ – مجموعة للعمارة في لبنان – دراسة سوفياتية لمخطط نقل عام في بيروت يعود لعام ١٩٦٨